ذات صلة

اخبار متفرقة

افتتاح قاعة “عزت زاهدة” في الجامعة الأردنية تكريماً للتربوي والمكتبي الأسبق

افتتح رئيس الجامعة الأردنية، الدكتور نذير عبيدات، يوم الأربعاء...

من التراث الاماراتي.. “اللون المحلي” جديد الفنانة أريام

أعلنت الفنانة الإماراتية أريام عن إصدار أغنيتها الجديدة المميزة...

أغنية “فوق القمم” تكرم إنجازات أصحاب الهمم

أطلقت مؤسسة زايد العليا لأصحاب الهمم أغنية "فوق القمم"...

آلاء الخطيب: التمثيل يمكن أن يغير المجتمع عبر تحفيز التفكير

تعد آلاء الخطيب، ذات الـ25 عامًا والمقيمة في دبي،...

ميركوسول تختار الأردني ميرزا مديرا عالميا وسفيرا لها بالمنطقة

أعلنت غرفة تجارة وصناعة أمريكا الجنوبية والأمريكيتين (ميركوسول) عن...
spot_imgspot_img

انتهى بالفشل.. إطلاق أول صاروخ ثلاثي الأبعاد

 

أُطلق أول صاروخ فضائي مصنوع بتقنية الطباعة ثلاثية الأبعاد بالأمس من كاب كانافيرال بولاية فلوريدا الأميركية، لكنّ “خللا” طرأ أثناء الرحلة حال دون بلوغه مداره.

صاروخ “تيران 1” الذي طوّرته شركة “ريلاتيفيتي سبايس”، وهو غير مأهول وكانت مهمته أن يجمع بيانات ويثبت أنّ مركبة فضائية مصنوعة بتقنية الطباعة الثلاثية الأبعاد يمكنها أن تتحمّل العوامل القاسية شأنها في ذلك شأن المركبات الفضائية العادية

 

أطلق تيران 1 من القاعدة الأميركية في فلوريدا قرابة الساعة 11,25 مساء (03,25 ت غ) لكّنه فشل في بلوغ مداره بسبب خلل طرأ أثناء في انفصال طبقته الثانية، وفق مشاهد بثتها مباشرة الشركة المطورة.

 

ولم تذكر شركة “ريلاتيفيتي سبايس” على الفور تفاصيل إضافية.

 

وبينما فشل في الوصول إلى المدار، أثبتت عملية الإطلاق الأربعاء أن الصاروخ الذي صنعت 85 في المئة من كتلته بالطباعة الثلاثية الأبعاد، يمكنه تحمل الظروف القاسية لعملية الإقلاع.

 

وكانت محاولتان أوليان لإطلاق الصاروخ في 8 آذار/مارس و11 منه ألغيتا في اللحظات الأخيرة بسبب مشكلات تقنية.

 

ولو تمكّن “تيران 1” من الوصول إلى مدار أرضي منخفض، لكان أول مركبة ممولة من القطاع الخاص تستخدم وقود الميثان للقيام بذلك في محاولتها الأولى، وفقا للشركة المصنعة.

 

ولم يكن “تيران 1” مزودا حمولة في رحلته الأولى، لكنه سيكون قادرا في نهاية المطاف على وضع ما يصل إلى 1250 كيلوغراما في مدار أرضي منخفض.

 

ويبلغ ارتفاع الصاروخ 33,5 مترا وقطره 2,2 متر.

 

وصنعت 85 في المئة من كتلة الصاروخ بتقنية الطباعة الثلاثية الأبعاد بسبائك معدنية، بما فيها تسعة محركات Aeon 1 مستخدمة في طبقته الأولى ومحرك Aeon Vacuum الذي استخدم في طبقته الثانية.

 

ويعدّ هذا الصاروخ أكبر ما صنع بتقنية الطباعة الثلاثية الأبعاد حتى الآن، وصنع باستخدام أكبر طابعات معدنية ثلاثية الأبعاد في العالم، وفقا للشركة التي تتخذ في لونغ بيتش مقرا.

تابعونا على


spot_imgspot_img
spot_imgspot_img
spot_img
spot_img